الله يحييك معنآ هـنـا

 

فعاليات خفايا قلب


الإهداءات


 
العودة   منتديات الؤلؤ المنثور > القسم الإسلامي > لؤلؤة السيرة النبوية والتاريخ الاسلامي > الاحاديث وشروحاتها وفقه السنة
 

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
أدوات الموضوع اسلوب عرض الموضوع
#1  
قديم 03-02-2021
اوسمتي
Default Medal قلب المنتدى ألفية 13 
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 1203
 تاريخ التسجيل : May 2016
 فترة الأقامة : 1816 يوم
 أخر زيارة : منذ أسبوع واحد (07:17 AM)
 مشاركات : 13,932 [ + ]
 التقييم : 13999
 معدل التقييم : ملكة الحنان has a reputation beyond reputeملكة الحنان has a reputation beyond reputeملكة الحنان has a reputation beyond reputeملكة الحنان has a reputation beyond reputeملكة الحنان has a reputation beyond reputeملكة الحنان has a reputation beyond reputeملكة الحنان has a reputation beyond reputeملكة الحنان has a reputation beyond reputeملكة الحنان has a reputation beyond reputeملكة الحنان has a reputation beyond reputeملكة الحنان has a reputation beyond repute
بيانات اضافيه [ + ]

اوسمتي

3 شرح حديث أبي سعيد الخدري: (ما أعطي أحد عطاء خيرًا وأوسع من ا



شرح حديث أبي سعيد الخدري:


(ما أعطي أحد عطاء خيرًا وأوسع من الصبر)


عَنْ أَبِي سَعِيدٍ سَعْدِ بْنِ مَالِكِ بْنِ سِنَانٍ الْخُدْرِيِّ رَضِيَ اللهُ عَنْهُمَا: أَنَّ نَاسًا مِنَ الْأَنْصَارِ سَأَلُوا رَسُولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم فَأَعْطَاهُمْ، ثُمَّ سَأَلُوهُ فَأَعْطَاهُمْ، حَتَّى نَفِدَ مَا عِندَهُ، فَقَالَ لَهُمْ حِينَ أَنْفْقَ كُلَّ شَيءٍ بِيَدِهِ: «مَا يَكُنْ عِنْدي مِنْ خَيْر فَلَنْ أَدَّخِرَهُ عَنْكُمْ، وَمَنْ يَسْتَعْفِفْ يُعِفهُ اللهُ، وَمَنْ يَسْتَغْنِ يُغْنِهِ اللهُ، وَمَنْ يَتَصَبَّرْ يُصَبِّرْهُ اللهُ، وَمَا أُعْطِيَ أَحَدٌ عَطَاءً خَيْرًا وَأَوْسَعَ مِنَ الصَّبْرِ»[1]؛ متفق عليه.

قال العلامة ابن عثيمين رحمه الله:
كان من خلق الرسول الكريم - عليه الصلاة والسلام - أنه لا يُسأل شيئًا يجده إلا أعطاه، وما عُهِد عنه أنه صلى الله عليه وسلم منع سائلًا، بل كان يعطي عطاءَ من لا يخشى الفقر، ويعيش في بيته عيش الفقراء، وربما ربط على بطنه الحجر من الجوع، فهو عليه الصلاة والسلام أكرم الناس وأشجع الناس.

فلما نفِد ما في يده أخبرهم أنه ما من خير يكون عنده، فلن يدَّخره عنهم؛ أي: لا يمكن أن يدخر شيئًا عنهم فيمنعهم، ولكن ليس عنده شيء.

ثم حث النبي صلى الله عليه وسلم على الاستعفاف والاستغناء والصبر، فقال: «وَمَنْ يَسْتَعْفِفْ يُعِفهُ اللهُ، وَمَنْ يَسْتَغْنِ يُغْنِهِ اللهُ، وَمَنْ يَتَصَبَّرْ يُصَبِّرْهُ اللهُ عَزَّ وَجَلَّ».

هذه ثلاثة أمور:
أولًا: من يستغن يغنه الله؛ أي: من يستغن بما عند الله عما في أيدي الناس؛ يغنه الله عز وجل، وأما من يسأل الناس ويحتاج لما عندهم؛ فإنه سيبقي قلبه فقيرًا - والعياذ بالله - ولا يستغني.

والغني غني القلب، فإذا استغنى الإنسان بما عند الله عما في أيدي الناس، أغناه الله عن الناس، وجعله عزيز النفس بعيدًا عن السؤال.

ثانيًا: من يستعفف يعفه الله، فمن يستعف عما حرَّم الله عليه من النساء يعفه الله عز وجل، والإنسان الذي يُتبع نفسَه هواها فيما يتعلق بالعفة، فإنه يهلك والعياذ بالله؛ لأنه إذا أتبع نفسه هواها وصار يتتبَّع النساء، فإنه يهلك، تزني العين، تزني الأذن، تزني اليد، تزني الرجل، ثم يزني الفرج، وهو الفاحشة والعياذ بالله، فإذا استعف الإنسان عن هذا المحرم، أعفه الله عز وجل، وحماه وحمى أهله أيضًا.

ثالثًا: من يتصبر يصبره الله؛ أي: يعطيه الله الصبر.
فإذا تصبَّرت وحسبت نفسك عما حرَّم الله عليك، وصبرت على ما عندك من الحاجة والفقر، ولم تُلح على الناس بالسؤال، فإن الله تعالى يُصبرك ويعينك على الصبر، وهذا هو الشاهد من الحديث؛ لأنه في باب الصبر.

ثم قال النبي صلى الله عليه وسلم: «وَمَا أُعْطِيَ أَحَدٌ عَطَاءً خَيْرًا وَأَوْسَعَ مِنَ الصَّبْرِ »؛ أي: ما من الله على أحد بعطاء من رزق، أو غيره خيرًا وأوسع من الصبر؛ لأن الإنسان إذا كان صبورًا تحمَّل كل شيء؛ إن أصابته الضراء صبر، وإن أعرض له الشيطان بفعل المحرم صبَر، وإن خذله الشيطان عن ما أمر الله صبر، فإذا كان الإنسان قد مَنَّ الله عليه بالصبر، فهذا خير ما يعطاه الإنسان، وأوسع ما يعطاه، ولذلك تجد الإنسان الصبور لو أُوذي من قِبَل الناس، لو سمع منهم ما يكره، لو حصل منهم اعتداء عليه، تجده هادئ البال، لا يتصلب، ولا يغضب؛ لأنه صابر على ما ابتلاه الله به؛ فلذلك تجد قلبه دائمًا مطمئنًا، ونفسه مستريحة، ولهذا قال الرسول صلى الله عليه وسلم: «مَا أُعْطِيَ أَحَدٌ عَطَاءً خَيْرًا وَأَوْسَعَ مِنَ الصَّبْرِ»؛ والله الموفق.

المصدر: «شرح رياض الصالحين»



 توقيع : ملكة الحنان

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ

رد مع اقتباس
قديم 03-03-2021   #2



بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 761
 تاريخ التسجيل :  Aug 2011
 أخر زيارة : منذ 6 ساعات (04:51 AM)
 مشاركات : 13,577 [ + ]
 التقييم :  2584
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
 SMS ~
‏يانسيم الليل سلم على الي مانسيته
وبلغه شوقي وبشرني لعله ما نساني
لوني المفضل : Goldenrod

اوسمتي

افتراضي رد: شرح حديث أبي سعيد الخدري: (ما أعطي أحد عطاء خيرًا وأوسع



وجزاك المولى خيراً
عساكـ على القوهـ وفي انتظارجديدك
جنائن الورد لك ولقلمك الرائع
دمت بود


 
 توقيع : راااايح جااااي

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ
مواضيع : راااايح جااااي



رد مع اقتباس
قديم 03-06-2021   #3



بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1203
 تاريخ التسجيل :  May 2016
 أخر زيارة : منذ أسبوع واحد (07:17 AM)
 مشاركات : 13,932 [ + ]
 التقييم :  13999
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي رد: شرح حديث أبي سعيد الخدري: (ما أعطي أحد عطاء خيرًا وأوسع



رااايح جاااي
يسعدك ربي ياغلا على روعة تشريفك مرورك بمتصفحي
ربي يحفظك ويسعدك بالدارين
ومايحرمني تواجدك الرائع


 
 توقيع : ملكة الحنان

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 03-16-2021   #4



بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4378
 تاريخ التسجيل :  Jun 2020
 أخر زيارة : منذ يوم مضى (06:53 PM)
 مشاركات : 2,633 [ + ]
 التقييم :  213
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي رد: شرح حديث أبي سعيد الخدري: (ما أعطي أحد عطاء خيرًا وأوسع





 
 توقيع : انا من تراب

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 03-17-2021   #5



بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1203
 تاريخ التسجيل :  May 2016
 أخر زيارة : منذ أسبوع واحد (07:17 AM)
 مشاركات : 13,932 [ + ]
 التقييم :  13999
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي رد: شرح حديث أبي سعيد الخدري: (ما أعطي أحد عطاء خيرًا وأوسع



انا من تراب
يسعدك ربي ياغلا على روعة تشريفك مرورك بمتصفحي
ربي يحفظك ويسعدك بالدارين
ومايحرمني تواجدك الرائع


 
 توقيع : ملكة الحنان

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم منذ 4 أسابيع   #6



بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1159
 تاريخ التسجيل :  Feb 2016
 أخر زيارة : منذ يوم مضى (09:26 AM)
 مشاركات : 65 [ + ]
 التقييم :  860
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي رد: شرح حديث أبي سعيد الخدري: (ما أعطي أحد عطاء خيرًا وأوسع



جزاك الله خيـر
بارك الله في جهودك
وأسال الله لك التوفيق دائما
وأن يجمعنا على الود والإخاء والمحبة
وأن يثبت الله أجرك
وينفعنا الله وإياك بما تقدمية


 
 توقيع : نزف القلم

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم منذ 3 أسابيع   #7



بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1203
 تاريخ التسجيل :  May 2016
 أخر زيارة : منذ أسبوع واحد (07:17 AM)
 مشاركات : 13,932 [ + ]
 التقييم :  13999
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي رد: شرح حديث أبي سعيد الخدري: (ما أعطي أحد عطاء خيرًا وأوسع



نزف القلم
يسعدك ربي ياغلا على روعة تشريفك مرورك بمتصفحي
ربي يحفظك ويسعدك بالدارين
ومايحرمني تواجدك الرائع


 
 توقيع : ملكة الحنان

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

(عرض الكل الاعضاء اللذين قامو بقراءة الموضوع منذ04-23-2021, 12:12 AM (Set) (Clear)
لا توجد هنالك أسماء لعرضها.
أدوات الموضوع
اسلوب عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الزوجه عطاء بلاحدود نشوة الروح لؤلؤة الحياة الزوجيه والبيت السعيــد 6 09-29-2020 01:28 AM
عيد سعيد راااايح جااااي لؤلؤة جسر التواصل 3 07-15-2016 06:51 PM
اصنع خيرًا يسعد قلبك ولا يخزيك الله أبدًا خيال انثي لؤلؤة الإسلامي العام 5 05-30-2016 06:29 AM
القنفذة تحتضن أول ملتقى إعلامي لتأهيل العاملين في القطاع الخيري صعب أنساك لؤلؤة القنفذة 4 07-19-2010 09:03 PM
الكمبيوتر في العصر الحجري << *لووومي* للؤلؤة الفرفشه والضحك 5 06-03-2010 05:34 AM

Loading...


Powered by vBulletin
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd مؤسسة تي إكس تي

هذا الموقع يستخدم منتجات Weblanca.com
new notificatio by 9adq_ala7sas